صرح السيد وزير الخارجية د.الدرديري محمد أحمد أن الوساطة السودانية قادت اليوم
مفاوضات مكثفة مع  د. رياك مشار قائد الحركة الشعبية المعارضة أفضت إلي موافقة  د. رياك مشار على التوقيع على الاتفاقية النهائية للسلام بالاحرف الاولى بعد غد الخميس ٣٠ اغسطس الجاري ، من ناحيتها التزمت الوساطة السودانية برفع النقاط التي طلب د. رياك مشار النظر فيها لقمة الايقاد لطلب تفويض بمناقشتها.