ولاية جنوب كردفان

الموقع
ولاية جنوب كردفان واحدة من الولايات ال 18 التي تشكل جمهورية السودان  تحدها من جهة الشمال ولايةشمال كردفان ومن الغرب ولاية غرب كردفان ومن الجنوب تحدها جمهورية جنوب السودان ومن الشرق ولاية النيل الابيض  
السكان
يبلغ عدد سكان ولاية جنوب كردفان أقل من ميلون نسمة .
المساحة
تبلغ مساحة ولاية جنوب كردفان حوالي  158,355 كلم مربع
النشاط البشري
يمارس سكان ولاية جنوب كردفان الزراعة والرعي  ، أهم المحاصيل التي يزرعونها هي القطن ، الكركديه، السمسم والدخن. وتصل اعداد الثروة الحيوانية بالولاية الي  :17.025.000  رأس من الإبل / ضأن / الابقار.
أهم المدن  : كادقلي حاضرة الولاية  الدلنج ، رشاد، أبو جبيهة، تلودي 
التعليم
توجد بولاية جنوب كردفان جامعة الدلنج كما ان بالولاية 657  مدرسة أساس و62 مدرسة ثانوية.

الأوضاع الإنسانية فى ولاية جنوب كردفان    

تم عمل مسح للأوضاع الإنسانية فى جميع محليات ولاية جنوب كردفان، والتى تقع تحت سيطرة الحكومة، وعددها (11) محلية من أصل (14)، وشاركت فى هذا المسح المنظمات الدولية (اليونسيف ، WHO،  OCHA) وغيرها، وكانت نتيجته عدم وجود نقص فى الإمداد الغذائى والدوائى فى تلك المناطق، بينما لم يتمكن الفريق من إجراء المسح فى المحليات الثلاث المتبقية التى لا توجد أى معلومات عن الأوضاع الإنسانية بها.
-  تم من خلال الموجهات الجديدة للعون الإنسانى السماح بعمل المنظمات العاملة فى مجال الإغاثة فى ولاية جنوب كردفان بشروط أكثر تيسيراً للحركة، بعد التأكد من الوضع الأمنى المتحسن، حيث تم السماح لها بالتحرك فى الولاية بعد إخطار الجهات المعنية فى الخرطوم، غير أن تواجد المتمردين يعيق تلك الحركة فى بعض المحليات.
- قدمت الأطراف الثلاث ( الأمم المتحدة، الإتحاد الإفريقى، الجامعة العربية) مبادرة ثلاثية لتوصيل المساعدات الإنسانية لولايتى جنوب كردفان والنيل الأزرق، وقد وافقت الحكومة على تنفيذ هذه المبادرة، إلا أن إعتراض الحركة الشعبية على إنفاذ الترتيبات الأمنية المتعلقة بالمبادرة حد من قدرة الأطراف على القيام بها.
-  زارت بعثة مشتركة من اللجنة الفنية للعون الإنسانى والمنظمات العاملة فى المجال الإنسانى ولاية جنوب كردفان للتأكد من تحسن الأوضاع الإنسانية.
- تم تنفيذ حملة لتحصين الأطفال فى مناطق الحكومة، رفضت الحركة الشعبية الموافقة على مبادرة الحكومة لتحصين الأطفال فى مناطق النزاعات.

ولاية النيل الازرق

الموقع
تقع ولاية النيل الأزرق في الجزء الجنوبي الشرقي من السودان تحدها من الشمال الشرقي ولاية سنار ومن الجنوب الشرقي دولة أثيوبيا ومن الغرب جمهورية جنوب السودان .                                     .
المساحة
تبلغ مساحة الولاية حوالي 36.7   كلم مربع
السكان
يبلغ عدد السكان في ولاية النيل الازرق حوالي 800 الف نسمة ينحدرون من عدة اعراق مثل الهمج، الأنقسنا، الرقاريق الأداك والزغاوة والهوسا والفلاتة والقمز والجيلاويين  والرفاعة والوطاويط                                              .                        
النشاط البشري
1/ الزراعة المساحة الصالحة للزراعة الآلية المطرية 4.500.000 أربعة ملايين وخمسمائة ألف فدان مستغل منها مليونان ونصف ليون فدان أما الزراعة التقليدية فهي 170.000 فدان مائة وسبعون ألف فدان. تنتج الولاية محاصيل : الصمغ العربي، القطن، الحبوب الزيتيه والفول السوداني.
2/الثروة الحيوانية 6201000 رأس .
التعليم                                      .                                       
بالولاية 264 مدرسة أساس و29 مدرسة ثانوية                                           .                                                      
أهم المدن:  الروصيرص، الكرمك، قيسان، باو  و الدمازين حاضرة الولاية.

الأوضاع الإنسانية فى ولاية النيل الأزرق



-  لا توجد أى مشاكل إنسانية فى ولاية النيل الأزرق من حيث الغذاء والصحة، ويعتبر الوضع الإنسانى بها مستقراً، حيث بدأت العودة الطوعية للنازحين من أثيوبيا لالاولاية وعددهم حوالى (25) الف نازح نتيجة لهذا الإستقرار.
- شملت الموجهات الجديدة للعمل الإنسانى فى السودان ولاية النيل الأزرق، حيث تم تسهيل حركة المنظمات إلى الولاية بمجرد إخطار الجهات المختصة فى الخرطوم.
-  تمت زيارة  لولاية النيل الأزرق لفريق يضم أعضاء اللجنة الفنية للعون الإنسانى والمنظمات الدولية والطوعية التى تعمل فى المجال الإنسانى للإطلاع عن كثب على الأوضاع الإنسانية، 7 / 1 / 2014م  .

الوضع الأمنى فى جنوب كردفان


-  ساهم تحسن العلاقة مع دولة جنوب السودان وتوقيع مصفوفة الإتفاقيات فى إضعاف نشاط التمرد.
-  بدأت القوات المسلحة فى حملة عسكرية لطرد قوات ما يسمى بالجبهة الثورية فى جنوب كردفان وتم تحرير العديد من المناطق.

الوضع الأمنى فى ولاية النيل الأزرق